اخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار الرياضة / كاثوليك العرب…انتصارٌ بجدارة…

كاثوليك العرب…انتصارٌ بجدارة…

القدس | رافي غطاس | حقق فريق كاثوليك العرب للسنة الثانية على التوالي لقب دوري الشباب الثالث الذي يقيمه مركز تراسنطا الرعوي على ملعبه بعد خوضه أربع مباريات انتصر فيها جميعها بجدارة على مدار يومين متتاليين.

وكان قد انطلق اليوم الثاني في دوري الشباب الثالث لعام 2016 بدخول فريق كاثوليك العرب و فريق الروم الكاثوليك الملعب وما أن بدأت المباراة حتى سجل كاثوليك العرب أول  هدف تبعه ستة اهداف اخرى لتنتهي المباراة بسبعة أهداف مقابل لا شيء و ليتأهل تلقائياً فريق الكاثوليك العرب للمباراة النهائية .

وبعد انتهاء المباراة ووسط التشجيع الكبير من قبل الجمهور دخل إلى الملعب كل من فريق الأرمن و فريق الروم الأرثوذكس وانتهى الشوط الأول بهدفين نظيفين للارمن ولكن و مع بدء الشوط الثاني حقق الروم الارثوذكس هدفهم الأول في المباراة ثم تبعه هدف ثالث للارمن وبعده هدف ثانٍ للارثوذكس و هدف اخر للارمن فانتهت المباراة بـأربع اهداف للارمن مقابل هدفين للارثوذكس وبالتالي تأهل فريق الارمن للمباراة النهائية لينافس فريق كاثوليك العرب.

وفي تمام الساعة الثامنة مساءً دخل كلا الفريقين المتأهليين(الكاثوليك العرب والارمن) أرض الملعب ووقف جميع اللاعبين مع الجمهور اجلالاً واحتراماً لدماء شهداء الوطن على الحان النشيد الوطني الفلسطيني ثم اعطى المرشد الروحي للمركز الأب هيثم يلده حنو البركة الالهية على الجميع و أوصى بكلمته على ضرورة خوض مثل هذه المباريات و العمل على تنظيم عدة نشاطات تنمي الروح المسيحية الفلسطينية عامةً و المقدسية خاصةً ووعد بأن يقدم المركز المزيد من هذه النشاطات الرياضية إلى جانب باقي النشاطات التي يقدمها على مدار العام و شكر حنو شباب المركز على اقامتهم لهذا الدوري الكبير ولجنة النظام الذين عملوا على تجهيز الملعب و حفظ النظام طيلة ايام الدوري وعلى رأسهم جاك زرينه ، جوزيف أسمر ، سمير شطارة ، سيمون أسمر و لارا غطاس.

وبعد الصلاة وكلمة الشكر اطلق حكم المباراة عيسى يونان صافرة الانطلاق و بدأ الفريقين باللعب و سط تشجيع ضخم من قبل الجمهور ، وما هي إلا دقائق معدودة من بداية المباراة حتى أحرز اللاعب دانيال سوداح من فريق الكاثوليك العرب الهدف الأول بالمباراة النهائية تبعه هدف رائع من اللاعب اليك كاخجيان من فريق الارمن وانتهى الشوط الأول من المباراة الختامية بهدف واحد لكل فريق .

وبعد الاستراحة عاد الفريقين للمنافسة على لقب دوري الشباب الثالث وفي أجواء حماسية استطاع اللاعب تشارلي عبدالله من الكاثوليك أن يحرز الهدف الثاني للفريق تبعه مرة اخرى اللاعب دانيال سوداح بهدف ثالث للكاثوليك ، ومرّ الوقت وزاد حماس الجمهور بشكل كبير وبقى الوضع على حاله حتى الدقائق الثلاث الأخيرة في عمر المباراة حين أستطاع اللاعب الارمني  بول دجيرنزيان أن يدخل الهدف الثاني للارمن واشتدت المباراة و رفع جمهور الارمن صوته عالياً ، فهدف واحد للارمن يمد من عمر المباراة شوطيين إضافيين و يعطي الأمل للارمن بأن يحصدوا اللقب ولكن “يا فرحة ما تمت ” فقد استطاع كابتن فريق كاثوليك العرب دانيال سوداح مرةً اخرى أن يهز شباك الارمن بهدفٍ وضع فيه الفريق المنافس بالمركز الثاني و رفع اسم كاثوليك العرب عالياً ليعلن فوزه للسنة الثانية على التوالي بلقب دوري الشباب .

و بعد الاحتفال  شكر شباب المركز جميع الفرق التي شاركت بهذا الدوري و هم : فريق السريان ، فريق الروم الكاثوليك ، فريق الروم الارثوذكس ، فريق الأرمن وفريق الكاثوليك العرب بالإضافة لفريق المركز ، وقدم شباب المركز درع شكر لكل من المرشد الروحي للمركز الاب هيثم حنو و السيد طوني ساروفيم الذي وقف ودعم و ساهم بإنجاح هذا الدوري و في النهاية تم تكريم الفريقين و تم تتويج فريق الكاثوليك العرب بكأس الدوري وسط اطلاق مميز للالعاب النارية و فرحةٍ كبيرةٍ من الجمهور .

وفيما يلي بعض الصور من اليوم الثاني في الدوري.

(تصوير لارين أبو عاقلة)

Snapchat-847249166242355609Snapchat-1026518029906858166


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*